محضر دورة المجلس الطلابي يوليو 2020

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على نبيه الكريم…
عقد المجلس الطلابي للاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا صباح الاثنين:27/07/2020 دورته العادية الثالثة للعام الجامعي 2019/2020 بفندق شنقيط بلاس بالعاصمة نواكشوط…
وتأتي هذه الدورة استجابة لدعوة من المكتب التنفيذي طبقا للمادة 16 من النظام الأساسي التي تنص على آلية انعقاد المجلس الطلابي للاستماع لتقرير الأداء السنوي للاتحاد، وطبقا للمادة 21 من الباب الثاني من النظام الأساسي، والتي تنص على أن على المكتب التنفيذي أن يقدم في كل دورة تقريرا عن الأداء للمجلس الطلابي.
وتأتي هذه الدورة للبت في موضوع انعقاد المؤتمر العام العاشر الذي كان من المقرر أن ينظم في هذه السنة 2020، إلا أن الظرفية الصحية الاستثنائية التي عرفها البلد، وتعطل السنة الجامعية، حالت دون استكمال ذلك وفق الجدولة المقررة وذلك بوصف المجلس هو الهيئة القانونية المداولة بين المؤتمرين كما تنص على ذلك المادة 13 من الباب السادس من النظام الأساسي والمادة 19 من الباب الثاني من النظام الداخلي.
وقبل الخوض في خيارات التعامل مع موضوع المؤتمر، قدم الأمين العام للاتحاد: الدكتور المصطفى ولد سيدي كلمة استهلها بشكر أعضاء المجلس المحترمين على تلبية دعوة المكتب التنفيذي، مهنئا لهم على احترام الآجال القانونية لاجتماعات هيأتهم الموقرة، مقدما صورة توضيحية عن واقع التعليم العالي حاليا، و موضحا التعثرات الكبيرة التي طبعت تعامل الوزارة مع ملف التعليم العالي أثناء جائحة “كورونا”٠
بعد ذلك خلص المجلس إلى نقاش الخيارات المطروحة للتعامل مع موضوع المؤتمر، وقد كانت على النحو التالي:
أ/ تنظيم المؤتمر في العطلة الحالية، وقوفا مع النص القانوني القاضي بتنظيم المؤتمر كل سنتين.
ب/ تأجيل المؤتمر، حتى عطلة الفصل الأول من العام الجامعي المقبل 2020/2021.
ج/ تأجيل المؤتمر إلى غاية نهاية العطلة الصيفية من العام الجامعي المقبل 2020/2021، وهو ما يقتضي التمديد للهيآت القائمة حاليا حتى انعقاد المؤتمر العاشر.
وبعد نقاش لهذه لخيارات، وتأطير ذلك وفق النصوص الحاكمة للاتحاد، واستحضار أهمية المؤتمر، والمشاركة الواسعة للقاعدة الطلابية في كافة مراحله التحضيرية، قرر المجلس الطلابي تبني الخيار الثالث وهو التمديد سنة كاملة، مع توصية المكتب التنفيذي بالإسراع في إجراء الانتخابات الداخلية بداية العام الجامعي القادم، وكذا إحكام العملية التحضيرية على أكمل وجه.
وفي الشق الثاني من جدول الأعمال، استمع المجلس إلى تقرير الأداء السنوي المقدم من قِبَل الأمين العام، وقد اشتمل هذا التقرير على مسارات الانجاز في مختلف محاور الخطة السنوية للاتحاد.
وفي الأخير قدم أعضاء المجلس ملاحظاتهم واستدراكاتهم الجوهرية على أداء المكتب التنفيذي خلال هذه السنة .
عن مكتب المجلس: الرئيس محمدن المختار
نواكشوط بتاريخ 27/07/2020
عقد المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا صباح اليوم الثلثاء 2021/07/27 اجتماعا استثنائيا لتدارس الوضعية الصحية المستجدة في البلد وتحديد سبل انعقاد المؤتمر العام العاشر المحدد سلفا بتاريخ 30-31 يوليو 1- أغسطس في ظل هذه الظروف وقد تم الاجتماع بحضور رئيس المجلس الطلابي وأعضاء من مكتب المجلس بهدف توسيع التشاور
وبعد نقاش مستفيض ومعمق تطرق خلاله المجتمعون لكافة الخيارات المطروحة أمام المؤسسة في ظل الظروف الصحية الحالية والوضعية الوبائية المقلقة،قرر المكتب التنفيذي تأجيل المؤتمر ‐ استجابة لمتطلبات الوضعية الصحية والاجراءات الاحترازية التي اتخذتها الجهات الادارية المعنية بالدولة – وذلك إلى حين تحسن الوضعية الصحية ورفع الإجراءات الإحترازية أو تخفيفها بما يتيح إجراء المؤتمر في ظروف طبيعية،كما تم تشكيل لجنة خماسية برئاسة الأمين العام المساعد محمد سالم ولد امن تظل في حالة انعقاد دائم لمتابعة الظرفية الصحية العامة وتقديم تقارير دورية للمكتب التنفيذي من أجل تحديد موعد مناسب لانعقاد المؤتمر بناء على تطور الظروف الصحية.
كما شدد المكتب التنفيذي أيضا على ضرورة اتخاذ الجميع للتدابير الوقائية ضد فيروس كورنا
سائلين المولى عزوجل أن يحفظ البلاد من هذا الوباء

لقاء مع عميد كلية التقنيات

وفد من الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا برئاسة الامين العام المساعد محمد سالم أحمد أمن وبحضور مسؤول الكليات محمد يحيى المصطفى ورئيس القسم سيد محمد ولد سيدي مولود مع عميد كلية العلوم والتقنيات محمد سعيد ولد سيديا ونائبه جاكانا يعقوبا للنقاش والتشاور حول عديد من المواضيع الأكاديمية والخدمية
وقد قدم له الوفد دعوة لحضور المؤتمر العام العاشر الذي سينظم أيام 31.30 يوليو 01 أغسطس 2021 بحول الله.

صورة وحكاية

توثق هذه الصورة حكاية التأسيس.. حيث وضعت اللبنة الأولى في إطار تأسيس أول كيان طلابي جامع ينتزع حقوق الطلاب ويصون مكتسباتهم، حيث كان ميلاد مؤسسة الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا وتم انعقاد مؤتمرها الأول 22 يوليو 2001.
21 سنة مرت على هذه الصورة وهذا الحدث ولازال النضال والعطاء مستمرا بفضل المؤسسية وتحيين الإستراتيجيات.

لقاء مع عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية الدكتور

وفد من الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا برئاسة الأمين الدكتور المصطفى سيدي أوبك في محمد الراظي ولد صدفنه للنقاش والتشاور حول عديد من المواضيع الأكاديمية والخدمية،
وقد قدم له الوفد دعوة لحضور المؤتمر العام العاشر الذي سينظم أيام 31.30 يوليو 01 أغسطس 2021 بحول الله.

لقاء مع رئيس جامعة لعيون الإسلامية

وفد من الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا بقيادة الأمين العام المساعد محمد سالم أحمد امن في لقاء مع رئيس جامعة لعيون الإسلامية الدكتور محمدو لمرابط اجيد للنقاش والتشاور حول عديد من المواضيع الأكاديمية والخدمية،
وقد قدم له الوفد دعوة لحضور المؤتمر العام العاشر الذي سينظم أيام 31.30 يوليو 01 أغسطس 2021 بحول الله.

لقاء مع عميد كلية العلوم القانونية والاقتصادية

وفد من الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا برئاسة رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر العام العاشر صدام اباه في لقاء مع عميد كلية العلوم القانونية والاقتصادية الدكتور سالم محمد المختار اعبيدن للنقاش والتشاور حول عديد من المواضيع الأكاديمية والخدمية،
وقد قدم له الوفد دعوة لحضور المؤتمر العام العاشر الذي سينظم أيام 31.30 يو ليو 01 أغسطس 2021 بحول الله.
جرت مساء اليوم الجمعة (11-06-2021 )بملعب “ملح” مباريات النصف النهائي بين فريقي كلية الآداب والعلوم الانسانية و كلية الطب وبين فريقي كلية العلوم القانونية والاقتصادية والمعهد العالي لمهن البناء والأشغال العمومية والعمران وذلك ضمن المرحلة الثانية من التصفيات المؤهلة إلى نهائي البطولة السادسة عشر للاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا وذالك بحضور الأمين العام المساعد محمد سالم ولد أحمد ولد أمن ومسؤول الكليات محمد يحي المصطفى ومسؤول الثقافة والرياضة عبدالرحمن عابدين ورؤساء الاقسام ويشارك في هذه المرحلة ثمانية فرق تمثل كل منها إحدى مؤسسات التعليم العالي؛ ليتوج الفريق الفائز في نهائي تصفيات هذه المرحلة بكأس البطولة السادسة عشر؛
هذا وقد شارك في المرحلة الأولى الماضية 90 فريقا من مختلف مؤسسات التعليم العالي.